×
  • مركز لبرثة للتراث يشارك فى بطولة الرياضات البحرية على كورنيش الدوحة
  • صورة جماعية من الحفل الختامي لمهرجان لبرثة البحري الاول
  • الحفل الختامى لمهرجان لبرثة البحري الاول
  • إنتهاء الإستعدادات النهائية لمهرجان لبرثة البحري الأول
  • الاجتماع التنسيقى لمهرجان لبرثة البحري الأول
  • جدول فعاليات مهرجان لبرثة البحرى الاول
  • اجتماع السادة أعضاء لجنة مهرجان لبرثة البحرى الاول بتاريخ 2/4/2017 م
  • اجتماع السادة منظمى مهرجان لبرثة البحرى الاول مع المدارس
  • إجتماع اللجنة المنظمة لمهرجان لبرثة البحرى الاول مع الاتحاد القطري للسباحة
  • لقاء مع السيد / سلطان إبراهيم المريخى رئيس لجنة الفعاليات التراثية بالمهرجان البحرى
  • الأربعاء 01/03/2017
  • 0
  • 587

تتقدم اللجنة المنظمة لمهرجان لبرثة البحرى الاول برئاسة السيد / على بن لحدان المهندى بخالص الشكر و التقدير لكل من معالى الشيخ / عبد الله بن ناصر بن خليفة ال ثانى رئيس مجلس الوزراء و  وزير الداخلية لرعايتة الكريمة  كما تتقدم اللجنة أيضا بخالص الشكر إلى المكتب الهندسي الخاص و كذلك الشكر موصول الى سعادة الوزير صلاح بن غانم ال على وزير  الثقافة و الرياضة و مركز شباب الذخيرة  وفى بداية المؤتمر الصحفى

استعرض السيد/ على لحدان المهندى رئيس مهرجان لبرثة البحرى الاول فكرة (شعار المهرجان )

جاء مجسم شعار المهرجان  مستوحى من البحر و لبرثة التى تعبر عن مهرجان لبرثة التراثي

ما يتضمنة المهرجان :-

ويتضمن برنامج المهرجان 25 نشاطاً متنوعاً يجمع ما بين الطابع التثقيفي والترفيهي، موزعةً ما بين استعراضات مسرحية وعروض من الفلكلور، ودورات وورش ومسابقات، إلى جانب سباقات بحرية للقوارب الشراعية وقوارب التجديف ، بالإضافة إلى سلسلة من المعارض التي تترجم واقع التراث البحري المحلي في مجسمات وأدوات وصور.

اهم نقاط المؤتمر و هي كالاتى :-

جدول الفعاليات الخاصة بكل يوم من المهرجان البحرى
الشروط الخاصة بكل مسابقة
الجوائز الخاصة بكل مسابقة
الحفل الختامى
اهداف المهرجان :-

جاء المهرجان البحرى كمهرجان جديد يضاف الى مهرجانات لبرثة ليضاف الى قائمة الفعاليات الكبرى التى تقيمها اللجنة العليا حيث يسلط المهرجان البحرى على اهمية قطاع التراث البحرى وما يتضمنة من رحلات الغوص و المسابقات الشعبية القديمة كما يتضمن ايضا العديد من المسابقات البحرية القديمة التى كانت و ما تزال من تاريخ دولة قطر

2- لم يقتصر المهرجان البحرى على فئة معينة من الشباب ولاكن كان المهرجان شامل لجميع الفئات العمرة مما يستقطب العديد من الشباب .

 

 

تحت رعاية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، تنطلق فعاليات مهرجان لبرثة البحري الأول يوم 26 إبريل المقبل ويستمر 4 أيام على شاطئ الذخيرة. ويهدف المهرجان إلى إحياء التراث البحري والموروث الشعبي القطري من خلال مجموعة متنوعة من الفعاليات التراثية والثقافية التي لها صلة بالتراث البحري. وقد عقدت اللجنة المنظمة للمهرجان مؤتمرا صحفيا مشتركا في مقر مركز شباب الذخيرة للإعلان عن تفاصيل المهرجان وبدء التسجيل للراغبين في المشاركة بمسابقاته الفردية والجماعية والذي يتم من خلال موقع المهرجان الإلكتروني ويستمر حتى 20 إبريل أو اكتمال أعداد المشاركين في المسابقات. وقال السيد علي بن لحدان المهندي رئيس اللجنة المنظمة إن المهرجان البحري يضاف إلى قائمة الفعاليات الكبرى لبرثة حيث يسلط المهرجان البحري الضوء على أهمية قطاع التراث البحري وما يتضمنه من رحلات الغوص والمسابقات الشعبية القديمة كما يتضمن أيضا العديد من المسابقات البحرية القديمة التي كانت وما تزال من تاريخ دولة قطر، مشيرا إلى أن المهرجان لا يقتصر على فئة معينة من الشباب، بل يشمل جميع الفئات العمرية. وأوضح أن برنامج المهرجان يتضمن 25 نشاطا متنوعا يجمع ما بين الطابع التراثي والرياضي والتثقيفي والترفيهي، موزعة ما بين استعراضات مسرحية وعروض من الفلكلور، ودورات وورش ومسابقات، إلى جانب سباقات بحرية للقوارب الشراعية وقوارب التجديف، بالإضافة إلى سلسلة من المعارض التي تترجم واقع التراث البحري المحلي في مجسمات وأدوات وصور. وأشار المهندي إلى حرص اللجنة المنظمة على أن يكون شعار المهرجان مستوحى من البحر ولبرثة التي تعبر عن مهرجان لبرثة التراثي، لافتا إلى أن المهرجان به مجموعة من المسابقات الجماعية والمسابقات الفردية وقد تم رصد مجموع جوائز لهذه المسابقات بلغ أكثر من مليون ريال قطري للفائزين، إضافة إلى أنشطة ترفيهية وتعليمية لجميع أفراد الأسرة. وقال إن اختيار تاريخ المهرجان في النصف الثاني من إبريل يرجع للعوامل المناخية حيث تكون هذه الفترة ربيعية ومياه البحر مناسبة للمسابقات. ومن جانبه، قال السيد سلطان إبراهيم المريخي مشرف الفعاليات التراثية في المهرجان، إن اللجنة المنظمة حرصت على الحفاظ على التراث البحري القطري من خلال مسابقات تراثية مثل مسابقات التراق والسحب الجماعي للسفن مع الحرص على التسميات التراثية وتعريف جمهور المهرجان على التراث البحري، فضلا عن أوبريت فني بعنوان "التبراة" والذي يعني اكتشاف هير (مكان اللؤلؤ) داخل البحر مليء بالمحار فتقترب جميع السفن من هذا الهير والانقضاض على ما فيه وهو يعرض لقصة حقيقية للغواص القطري أحمد بن عيسى المهندي الملقب بأمير الغوص في مدينة الخور عندما تم اكتشاف تبراة فاقتربت السفن عدا سفينته فصمم أن يذهب إليه من مسافة بعيدة حتى وصل وحصل على "دانة" قدرت بـ 45 ألف روبية في ذلك الوقت، مشيرا إلى أن هذا الأوبريت سيقوم بتمثيله المشاركون في المهرجان ويخرجه الفنان فيصل التميمي. وتشمل المسابقات الجماعية لمهرجان لبرثة البحري الأول مسابقات الحداق بالطرادات ويشترط فيها ألا يزيد أعضاء الفريق عن 8 أفراد على ألا يزيد عدد غير القطريين في كل فريق عن شخصين، ومسابقة الشراع التقليدي وتشمل فئتين (فئة الناشئين أقل من 15 سنة –فئة السن المفتوح)، ويجب أن يشارك المتسابق بقارب شراعي تقليدي حسب المواصفات المعروفة، وألا يقل عدد المشاركين في القارب عن 3 متسابقين ولا يزيد على خمسة متسابقين مع التقيد بالزي التقليدي، ومسابقة الصيد البحري بالغزل، ويشترط أن يكون الصيد بالغزل "الشروخ" (عدد 10 غزول)، وأن يكون الصيد بواسطة الطراد، وألا يزيد عدد الفريق المشارك عن 3 متسابقين، ويجب أن يكون الصيد داخل الشباك وليس خارجه. ومن السباقات الجماعية أيضا سباق الطواويش "التجديف التقليدي، ويشارك الفريق بمركب تقليدي حسب المواصفات المعروفة، وإحضار المركب قبل موعد المسابقة بساعتين، وألا يقل عدد المشاركين في القارب عن أحد عشر متسابقا مع جواز أن يشارك متسابقان اثنان من دول الخليج في كل فريق، ومسابقة الكرة الطائرة الشاطئية، والفريق يكون مكونا من 6 لاعبين (4 أساسين + 2 احتياط) على أن يكون الحد الأقصى للفرق 16 فريقا والحد الأدنى 8 فرق بنظام دوري المجموعات + الإقصاء. أما المسابقات الفردية فتشمل مسابقات الدراجات المائية "الاسكوتر الجالس"، وتتكون المسابقة من 4 فئات: فئة المحترفين (يجوز المشاركة لجميع محترفي الدراجات المائية من جميع الجنسيات لمن لديه إقامة قطرية –ويجوز تزويد أو إضافات على الاسكوتر –ويشترط في هذه المسابقات بفئاتها المختلفة توفير لايف جاكت وجميع وسائل الأمن والسلامة، واجتياز الفحص الطبي للمتسابق في مختلف المسابقات قبل المشاركة، وفئة المبتدئين ويجوز المشاركة للمبتدئين فقط لجميع الجنسيات لمن لديه إقامة قطرية مع الأولوية للقطريين –وغير مسموح بأي تزويدات أو إضافات في ماكينة الاسكوتر، الستوك للمتسابق قبل المشاركة في السباق. وفئة السبارك للناشئين ويجب أن لا يتعدى المشارك الـ18 سنة"، وتكون فئة الاسكوتر من نوع السبارك، وفئة المهارات الاستعراضية وفيها يجوز المشاركة لجميع محترفي الدراجات المائية من جميع الجنسيات لمن لديه إقامة قطرية ويجوز تزويد أو إضافات على الاسكوتر. ومن المسابقات الفردية مسابقة التجديف بقوارب "الكاياك" وفيها فئة الكاياك الفردي للناشئين، فئة الكاياك الزوجي للناشئين، فئة الكاياك الفردي للكبار، ومسابقة السردال الصغير والحداق بالمركب الكبير وتكون في مركب شباب الذخيرة التراثي لمنهم أقل من 15 سنة وهي عبارة عن تعليم المشاركين الصيد بالحداق وكذلك الغوص القديم ومن ثم ستجرى لهم مسابقة حداق. وتنظم إدارة المهرجان مسابقة في التصوير الضوئي على هامش المهرجان، إضافة إلى مسابقة في الفنون التشكيلية. و على رأسهم معالى رئيس مجلس الوزراء و وزير الداخلية الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة ال ثاني و  كل من المكتب الهندسي الخاص برئاسة المستشار حمد بن خليفة العطية و كل من شاركوا في إنجاح المهرجان بشكل عام من منظمين و عاملين و ذلك لما قدموه لإخراج صورة المهرجان بأفضل صورة في نسخته الرابعة و قد كان من ضمن الشكر الذى قام بها رئيس مهرجان لبرثة التراثي الرابع السيد / على لحدان المهندي و السيد / سلمان إبراهيم الحسن المهندي رئيس اللجنة الإعلامية للمهرجان  تكريم مساعد المدير العام للشؤون الإعلامية لشركة الريان للإعلام و التسويق  السيد / حمد سلمان الكواري  و ذلك نظرا لما قدمته قناة الريان و طاقم العمل كاملا من دعاية و إنتاج و إخراج و تغطية كاملة للأحداث خلال فترة المهرجان و الذى استمر لمدة تسعة أيام  إبتداءاً  من يوم 23 ديسمبر 2016 م و حتى 31 ديسمبر 2016 م كما اخص بالشكر ايضا كل من مقدمي الاستوديو التحليلي و  البث المباشر لمهرجان لبرثة التراثي الرابع كل من  السيد / فهد الكعبي و السيد / خالد الكبيسي و السيد / على بن نورا لما قدموه من أداء ممتاز خلال فترة البطولة و حفل التكريم كما قام أيضا السيد /  حمد سلمان الكواري مساعد المدير العام للشؤون الإعلامية لشركة الريان للإعلام و التسويق  بتكريم السيد / على لحدان مدير مهرجان لبرثة التراثي الرابع على زيارته لمقر قناة الريان في لمحة طيبة منه  وبعد ذلك قام أيضا رئيس المهرجان بتكريم السيد جمعة بن خميس المريخي مدير بلدية الخور لمجهوده الكبير و التسهيلات الكثيرة التي قام بها لإنجاح مهرجان لبرثة التراثي الرابع و ذلك لأن كان له الفضل في الموافقة على  سرعة نقل البطولة من مكانها السابق و هو صخبة الذخيرة الذى تأثر كثيرا بالأمطار التي وقعت عليها و نقلها الى مقرها الحالي الذى أقيمت به البطولة و هو منطقة بالقراريص على طريق ام بركة  و من ضمن التسهيلات التي قامت بها البلدية هي سرعة توفير المكان المخصص للبطولة و نقل المعدات و الأدوات  من الموقع القديم الى الموقع الجديد وأيضا سرعة الانتهاء من التصاريح اللازمة لوضع الاعلانات و اللافتات و قد كان هناك دعم لوجيستي كامل من قبل بلدية الخور بشكل سمح للمهرجان الخروج بالشكل اللائق الذى فاق كل التوقعات .



  • التعليقات

    لا يوجد تعليقات


إضافة تعليق